عن المشروع

“عندما تتاح الفرصة الحقيقية للنساء للمشاركة الاقتصادية، المنافع تتجاوز المرأة لتصل المجتمع والاقتصاد”واستناداً لهذا وإيماناً به يطلق مركز الارشاد النفسي والاجتماعي للمرأة مشروع تحفيز ريادة الأعمال النسائيةأطلق مركز الإرشاد النفسي والاجتماعي للمرأة بتاريخ 1/4/2021مشروع تحفيز ريادة الأعمال النسائية في منطقة بيت لحم والخليل بالتعاون مع مؤسسة فريدريش ناومان من أجل الحرية. ويهدف المشروع إلى تمكين المرأة اقتصاديا وتعزيز مشاركتها الاقتصادية وتخفيف حدة البطالة بين الشباب من خلال تحسين البنية الداعمة لريادة النساء والحد من المعيقات البيئية والاجتماعية التي تواجههن في إنشاء مشاريعهن من خلال تعزيز فكرة إنشاء مشاريع غير تقليدية ومميزة وخاصة في مجال تكنولوجيا المعلومات وتعزيز مشاركتهن في السوق المحلي وتطوير قدراتهن على مواجهة كافة التحديات الاجتماعية والاقتصادية من خلال دورات تدريبية مهنية.

نؤمن نحن في مركز الارشاد النفسي والاجتماعي للمرأة بأن تمكين المرأة اقتصاديا هو إعطاء دور أكبر لها بالمجتمعات وتوفير الفرص الحقيقية لها، ومشاركة المرأة اقتصاديا سيساهم في رفع الناتج المحلى، ويوفر حياة أفضل لها ولأسرتها وهو عنصر مهم من عناصر تقدم المجتمعات وفى مكافحة الفقر وتحديداً مع تأثر كافة شرائح المجتمعات بجائحة كورورنا، والعديد من القطاعات خرجت من سوق العمل، والأثر الأكبر كان على المرأة، حيث فقدن العديد من النساء وظائفهن، مما جعل العالم اليوم يتجه للتكنولوجيا والتسويق والترويج الالكتروني وهذا ما سيعززه ويوجهه هذا المشروع.ويتضمن المشروع توفير فرصة تدريب ل (20) شابة تتراوح أعمارهن من 20 – 35 عاماً من محافظتي بيت لحم والخليل.ويشمل التدريب في مرحلته الأولى على: إكساب المشاركات المعارف والمهارات المتقدمة في إدارة المشاريع وتسويقها إلكترونياً. وفي مرحلته الثانية على: إنشاء منصة إلكترونية يتم من خلالها الترويج لمشاريع المشاركات، وإنشاء حملة ترويجية على موقع الفيس بوك، بالإضافة إلى انتاج ومضتين إذاعيتين لتوعية المجتمع بأهمية تعزيز دور المرأة ومكانتها الاقتصادية، والتأكيد على أهمية المساواة بين الرجل والمرأة، لأنها قادرة على الخوض والإبداع في كافة المجالات.